أخبار وطنيةتدوينات

المدير العام للاذاعة الوطنية يقدم الشكر لرئيس الجمهورية والشعب الموريتاني على التصامن معه بعد رحيل الوالده

كلمة شكر وعرفان

أصالة عن نفسي ونيابة عن كافة أفراد أسرتي الصغيرة والكبيرة، أتقدم بجزيل الشكر والامتنان، وعظيم التقدير والعرفان ، لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، و لكل من قدم لنا التعزية الصادقة ، والمواساة الحسنة، سواء بالحضور ، أو بصادق الشعور، من خلال الاتصال الهاتفي، أو الرسائل، أو شاركنا العزاء عبر صفحات المواقع الالكترونية، أو المجموعات المختلفة على وسائل التواصل الاجتماعي، في وفاة الوالدة المرحومة بإذن الله ازْقَيْلِينَه منت خير الله.
إن تعاطفكم الكبير معنا في هذه المحنة كان له الأثر الطيب والكبير في نفوسنا وأشاع فينا السكينة والطمأنينة، وإن دل على شيء فإنما يدل على أن الموريتانيين كافة متمسكون بدينهم وبقيمهم السمحة وبأخلاقهم الرفيعة، رفع الله من قدركم وشأنكم جميعا .شكر الله سعيكم وأعظم أجركم وجزاكم الله عنا خير الجزاء.
اللّهُمَّ اِغْفٍرْ لها وَارّحَمْهَا وَعَافِهِا وَاعْفُ عَنها وَأَكْرِم نُزُلَها وَوَسِع مُدْخَلَها وَاغْسِلْها بِالمَاءِ وَالثَّلجِ وَالبَرد وَنَقِهِا مِنَ الخَطَايَا كَمَا يُنَقَى الثَّوْبَ الأَبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ وَأَبْدِلْها دَاراً خَيَّراً مِنْ دَارِها وَأَهْلاً خَيَّراً مِنْ أَهْلِها وَأَدْخِلْها الجنة وَأَعِذها مِنَ عَذَابِ القَبْرِ وَمِنَ النَّار وَأَنْ تُثَبِّتَها عِنْدَ السُّؤَال.

سيدى مولود ولد إبراهيم همدات

مقالات ذات صلة

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: